|  آخر تحديث سبتمبر 24, 2017 , 18:53 م
تابعنا ع تويتر

فلتهنأ ـ يا وطني .. بيومك المجيد


فلتهنأ ـ يا وطني .. بيومك المجيد



حسين حسن الفيفي
يسرني بهذه المناسبة العظيمة ان ارفع ازكى آيات التهاني والتبريكات لمقام سيدي / خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ورعاه والى مقام ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز والى سمو سيدي وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز والى حكومتنا الرشيدة والى عموم الشعب السعودي الاصيل بمناسبة ليوم الوطني السابع والثمانون ونسأل الله أن يديم علينا نعمة الامن والامان والاستقرار في ظل قيادتنا الرشيدة .

 

 

وبهذا لقد اصبحت اليوم ياوطني لا تماري بتطورك بلاد العرب فقط . . بل العالم اجمع .. بل لم تقف عند حدودالمجاراة والفخر.. فقد اصبحت احدى واجهات العالم المتقدم .

 

 


نسأل الله ان يحفظ لنا هذا الوطن القوي بعقيدته المزدهي بتطوره .. الراسخ بأمنه .

 

 


كما نسألك يا الهنا ان تحفظ لنا باني نهضة هذا الوطن العظيم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز  وولي عهده الأمين سيدي / محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وحكومتنا الرشيدة وبهذه المناسبة العظيمة على قلوبنا ومع مطلع كل فجر.. واشراقة كل شمس نجدد الولاء لك ايها الوطن الغالي..
في احداقي حملتك حبا يفوق الحب.. وفي اوردتي حملت نبض شموخك.

 

 


فكم أنا فخور بانتماني اليك ايهاالوطن..
فبترابك الطاهر امتزجت دماء آبائي واجدادي..
بترابك الطاهر رسخت جذوري.. واخضرت اغصاني.. وازدهرت اوراقي.

 


ان كنوز الارض كلها لا تساوي ماخامرني عندما رسخت قدماي على ارض الوطن .. وامتلأت رئتاي من شذا نسيمه الندي … فيا تلك اللحظة احسست ان كل ذرة رمل فيه تعانقني .. لقد عشت في احضان وطني الغالي .. انعم بالعز والمجد والرخاء.

 

 


نعم يا مملكة العطاء .. لقد شغفت قلبي حبا وتجاوزت اشراقتك كل مقاييس الحضارات ورقيها .. ليس في مناظرك العمرانية العملاقة فحسب .. بل في جوهرك النقى وحضارتك العريقة .. لقد احببتك ايها الوطن من اعماقي.. وها نحن نبادلك الحب بالحب .. فلتبق يا اغلى وطن شامخا .. ولتبق قوة راسخة بسواعد ابنائك الشجعان .. حفظك الله من كل مكروه يا وطني .. وحفظ لك حماة عزك ورعاة مجدك 

مشرف القطاع الجبلي للمجاهدين / حسين حسن الابياتي الفيفي .


1 التعليقات

    1. 1
      السامر

      الله يعطيك العافية وصح قلمك كلمات روعه من شخص اروع في هذا الوطن الغالي

      (0) (0) الرد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


CAPTCHA Image
Reload Image